بالفيديو: حزب سبعة يطلق برنامجه ويعلن مرشحيه في كل لبنان

أطلق “حزب سبعة” برنامجه الانتخابي بالإضافة الى الإعلان عن مرشحيه للانتخابات النيابية المقبلة، وسط احتفال حضره الآلاف من المواطنين في الفوروم دو بيروت.

وقدّم كل مرشح نبذة قصيرة عن ذاته بحضور عائلته على المسرح.

وفي السياق، أطلق الحزب برنامجا متكامل، وأنجزه العديد من الخبراء من أهل الاختصاص في كل القطاعات: الصحة، العمل، الاتصالات، القانون، الاقتصاد، البيئة، وغيرها. واعتبر مراقبون ان برنامج سبعة “ابتسامة وطن” فريد من ناحية الشكل والمضمون ويهدف إلى إحداث تغيير جذريّ ينقل لبنان الى اعلى درجات في المنطقة.

وأكد مسؤول الماكينة الانتخابية في الحزب ربيال زوين أن “الحزب يفتتح مكاتباً له على امتداد البلاد ومعظمها تقدمة من المواطنين، إضافة إلى أنّ هناك ما لا يقلّ عن ١٠٠ منتسب جديد يومياً”.

وعن التحالفات الانتخابات النيابية، أشار زوين الى “أننا أخذنا قراراً منذ اليوم الاول أننا سنخوض الانتخابات النيابية مع مجموعات المجتمع المدني، حيث عمل حزب سبعة مع الجميع لتشكيل تحالف “وطني”، الذي توقّع زوين أن يبدأ بإطلاق اللوائح الانتخابية قريباً جدا”.

وفي يوم المرأة العالمي، وجّه زوين رسالة إلى النساء مؤكدا ان “دور المرأة ليس رمزياً في حزب سبعة، بل هنّ قياديات أساسيات، موجّها لهن التحية واعدا بان سبعة تدعم كل قضايا المرأة”.

كما أعلن حزب ٧ اسماء مرشحيه وهي على الشكل التالي:

– المقعد السني في طرابلس: مالك مولوي.

– المقعد السني في الضنية: داني عثمان.

– المقعد الماروني في كسروان: دوري ضو.

– المقعد الماروني في الشوف: غادة عيد.

– المقعد الارثوذكسي في المتن الشمالي: جورج نعيم الرحباني.

– المقعد الماروني في بعبدا: ماري كلود الحلو.

– المقعد الشيعي في النبطية: جميل بلوط.

– المقعد الدرزي في عاليه: خضر الحلبي.

– المقعد السني في عكار: أمال حرفوش.

– المقعد الماروني في زحلة: حنا فوزي حبيب.

– المقعد الإنجيلي في دائرة بيروت الثانية: ربيع شويري.

– المقعد الارمن الارثوذكسي في دائرة بيروت الأولى: بولا يعقوبيان.

– المقعد الماروني في زغرتا: أنطوان يمّين.

– المقعد الماروني في بعلبك: يوسف ملحم الفخري.

– المقعد الشيعي في بنت جبيل: ريما علي حميّد.

– المقعد الماروني في جبيل: رانيا باسيل.

– المقعد الارثوذكسي في الكورة: بسام غنطوس

– المقعد الماروني في بشري: إدمون طوق.

– المقعد الارثوذكسي في الكورة: فدوى فايز ناصيف.

وبعد الإعلان عن أسماء المرشّحين، تلا الحزب بيان تعهّد جاء فيه:
“نتعهد بأن نكون صوت كل مواطن داخل البرلمان، وأن نكون بعيدين عن الطائفيّة كما أنّنا لا نقبل أن نكون مرتهنين لأيّ دولة خارجية. نتعهد بإنشاء دولة مدنيّة وتطبيق الدستور بكامله حفاظاً على سيادة لبنان واستقلاله، كما نلتزم ببرنامج سبعة لكي يكون المواطن أولوية وليس المصلحة الشخصيّة.
نتعهّد أيضاً بأن نحافظ على شفافية تامة وبأن نحارب الفساد المستشري في البلد وأن نرفع السرية المصرفية عن حساباتنا في لبنان وخارجه والتصريح العلني عن ممتلكاتنا، بالإضافة إلى الاستقالة من المجلس النيابي في حال حصل أيّ تمديد واسترجاع الأموال المنهوبة لأنّ لبنان ليس فقيراً”.
أيها السياسيون.. تمويلكم كبير ولكن محاولاتكم تغيير الصورة لم تعد تفيد ورهانكم على شدّ العصب يجب أن ينتهي والناس يجب أن تحاسب”، مشدداً على أنّ “الانتخابات النيابية في أيّار مهمّة جداً”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *